مجتمع

أمن آسفي يوقف شخصا موضوع مذكرات بحث تهم قضايا النصب والاحتيال وانتحال صفة ينظمها القانون

أوقفت أمس الجمعة، مصالح الأمن بمدينة آسفي، شخصا مبحوث عنه على الصعيد الوطني من أجل قضايا النصب والاحتيال وانتحال صفة ينظمها القانون.

وأفاد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن المعني بالأمر يشكل موضوع أربع مذكرات بحث صادرة في حقه على الصعيد الوطني من طرف الشرطة القضائية بمدينة مراكش، للاشتباه في تورطه في قضايا تتعلق بالنصب والاحتيال وانتحال صفة موظفي شرطة.

وتابع البلاغ أنه جرى توقيف المشتبه فيه بمنزله بحي “سيدي واصل” بمدينة آسفي، حيث أسفرت إجراءات التفتيش المنجزة في هذه القضية أسفرت عن حجز جهاز لاسلكي وشارة ورقية ووثيقة تحملان هوية بصرية مزيفة للأمن الوطني، بالإضافة إلى 29 بطاقة بنكية وجهاز حاسوب محمول ووحدة مركزية للكمبيوتر، علاوة على خمسة أقراص صلبة لتخزين المعطيات الرقمية وأربعة هواتف نقالة، يشتبه في تسخيرها لأغراض إجرامية.

وخلص المصدر إلى أنه تم وضع المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش، باعتبارها الجهة التي أصدرت مذكرات البحث، وذلك في انتظار إخضاعه لبحث تمهيدي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وتحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعني بالأمر.