وطنية

اتقان اللغات في ظل جائحة كورونا واختيار التعليم عن بعد.. بين البيداغوجيا والتكنولوجيا

بصوت مرتفع، يتحدث الأستاذ مع التلميذات والتلاميذ “عن بعد” بواسطة الحاسوب، والأصوات تصل تارة في آن واحد عندما تكون طريقة العمل جماعية، وتارة أخرى متفرقة عندما تكون فردية، وبين من يريد الإجابة ومن يريد طرح السؤال، فروقات شعارها التعلم في جو تفاعلي عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي.

مشهد من بين المشاهد التي حلت ضيفة على الحقل المعرفي والتعلمي، في العديد من الأمكنة والفضاءات التعليمية، في سياق التعلم عن بعد. واللغات الأجنبية بدورها كباقي المواد التعليمية لها طرقا وأساليبا بيداغوجية تتمحور حول المتعلم، لكن كيف تطبق في عملية التعلم عن بعد؟

 للمقاربة التواصلية دور في تعلم اللغة الإنجليزية

إننا نعتمد على المقاربة التواصلية، من خلال تطبيق المناهج اللغوية، لأن اللغة نتكلمها أكثر مما نتعلمها”، يقول عبد الله الصندلي، مدير مركز “أكاديمية كوم للغة الإنجليزية” بعين السبع، مجيبا عن سؤال : “كيف يمكن إثارة انتباه المتعلمات والمتعلمين لتعلم اللغة الإنجليزية؟” مؤكدا على ضرورة نهج عدة طرق بيداغوجية تحمل في طياتها حوارات ثنائية وجماعية بالإضافة إلى فن الاستماع، من خلال تجربتهم مع المتعلمات والمتعلمين في عملية ” التعليم عن بعد”.

الأنشطة المرحة وحب اللغة

تعلم اللغة الإنجليزية عن بعد، يتم عن طريق ” أنشطة مرحة” للمتعلمات والمتعلمين، وإحداث أقسام افتراضية عبر وضع المتعلم في قلب العملية التعليمية التعلمية، وفي حالات معيشية يومية متعددة، والتركيز على جعله محبا للغة الإنجليزية.

وأضاف المتحدث عينه، مجيبا عن سؤال: كيف يمكن للتلاميذ أن يتعلموا اللغة الإنجليزية؟” قائلا: ” يجب عليهم أن يحبوا اللغة الإنجليزية إذا أرادوا تعلمها، مهما كان سنهم، أي سواء كانوا في المرحلة الابتدائية أو الإعدادية أو الثانوية، لأن ذلك يعد شرطا أساسيا”، مشددا على أن عدد الساعات المخصص للتعلم يجب أن لا روتينيا، مع اعتماد أسلوب التشويق والإثارة”.

أجواء القسم.. جانب سيكولوجي

هو عالم افتراضي أدخل اللغة الأجنبية إلى المنازل لفائدة التلميذات والتلاميذ بمختلف أعمارهم، وكأنهم في عالم واقعي، والسبب في اعتماد ذلك، هو ” إلقاء الأستاذ الدرس من داخل القسم” لكي يشعر التلميذ بأجواء القسم التي عهدها من قبل. ولذلك جانب سيكولوجي ورمزي مهم في العملية التعلمية.   

 استخدام التكنولوجيا لتعلم لغة التكنولوجيا

يستخدم المتعلم في عملية التعليم عن بعد الوسائل الإلكترونية التي يحبها في تعلم اللغة الإنجليزية، التي هي في الأصل لغة التكنولوجية، حسب قول عبد الله الصندلي، مدير مركز “أكاديمية كوم للغة الإنجليزية” بعين السبع، مضيفا أن لذلك دور في تربية التلميذ على استخدام الوسائل التكنولوجية، وليس فقط للعب والترفيه، إنما للتعلم أيضا. ومن فوائد ذلك أنه سيتعرف على تقنيات العمل في التكنولوجيا. مردفا أنه ” عندما يستفيد الابن في التعلم عن بعد فإن أسرته أيضا تستفيد معه، لأن الدرس يدخل إلى منازلهم”، ليؤكد أن التعلم عن بعد يكمل التعلم الحضوري الأساس الذي يرتبط بالاستمرارية.