وطنية

نهر ام الربيع يستغيث فهل من مغيث !!!!!

 

المتابعة /محمد الرداف

بعدما  كان الصيادون أصحاب الفلايك، يباشرون موسم الصيد  بزيارة ضريح مولاي بوشعيب للزيارة والتبرك وإحياء الليلة هناك، وبعد ذلك يباشرون الصيد بالتناوب. كما كان  ينخرطون في إحدى الزوايا وقد يشاركهم آخرون من حرف أخرى في الانتماء إلى زاويتهم.وقد كان يتسارع التجار الأوروبيون طلبا على سمك الشابل الذي اشتهرت به مدينة ازمور .لكن اليوم تغيرت الوجهة من التبرك من أولياء الله الصالحين الى التوجه الى السدة العالية بالله صاحب الجلالة يطلبون الغيث لرفع الضرر عن مدينة ام االربيع بعد استفحال الكارثة البيئية التي يعرفها نهر أم الربيع بأزمور بعد نفوق العديد من الأسماك ؛وهاهم يخرجون  صباح اليوم السبت في قوارب الصيد التقليدية للاحتجاج حاملين العلم الوطني ونداء استغاتة لجلالة الملك محمد السادس نصره الله بعد استنفاذ كل الوسائل  محليا اقليميا وجهويا وعبر الوزارات المعنية للتعجيل بحل المصب وإخراج محطة التصفية الى الوجود.